عدوان تركي مدفعي مكثف على قرى الدردارة – الجهفة – حليوة – حميّد – لوذي بريف رأس العين        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:17/10/2019 | SYR: 20:55 | 17/10/2019
الأرشيف اتصل بنا التحرير
Top Banner 2 UIC

 نتيجة تغيرات سعر الصرف الأخيرة المفتعلة....
تجار وباعة يحتكرون سلعاً وبضائع.... والغاية مزيداً من الأرباح!!!!
21/09/2019      


 


دمشق-سيرياستيبس:

حبس كثير من التجار والباعة بضائعهم وسلعهم عن السوق خلال الأيام الماضية، والتي شهدت صعوداً مفاجئاً وسريعاً في سعر صرف الدولار الأمريكي في مواجهة الليرة.

وأصبح الجميع يعلم الأسباب والدوافع والجهات التي كانت تقود محاولة ضرب سعر صرف الليرة. وحتى بعد تراجع سعر صرف الدولار أمام الليرة بنسبة كبيرة، فإن معظم التجار والباعة لم يطرحوا سلعهم وبضائعهم المخزنة في المستودعات، لاسيما تلك المستوردة، رغبة منهم في الاستفادة من فارق الأسعار أو انتظار استقرار الأوضاع. أي أنه كان هناك عملية احتكار واسعة تجري وهو ما يطرح تساؤلات عن الإجراءات التي اتخذتها من قبل هيئة مكافحة الاحتكار والمستودعات التي تم ضربها وفتحها ومصادرة السلع والبضائع وطرحها عبر منافذ مؤسسات الدولة.

إن مواجهة محاولات التلاعب بسعر صرف الليرة واستنزاف القدرات الاقتصادية الوطنية يفترض أن تتزامن مع جهود داخلية من قبل المؤسسات المعنية بالقطاعين العام والخاص لمنع البعض من استغلال الظروف لممارسة الاحتكار وحجب السلع والبضائع عن الأسواق المحلية بغية تحقيق أرباحا أعلى.

والخاص معني تماماً كالمؤسسات العامة، إذ أن مهمته لا تكفي بالمطالبة بالتسهيلات والمزايا والإعفاءات أو القيام بدور ترويجي وتنظيمي، وإنما دوره ينطلق أيضاً من حماية الاقتصاد الوطني والحرص على تطبيق الأنظمة والقوانين، وغير ذلك فهي عملية تستر واضحة على المتلاعبين بأسعار السوق والمحتكرين. أما إذا كان القطاع الخاص بفعالياته التجارية والصناعية غير قادر على ممارسة ذلك الدور أو المهمة فلابد من إعادة النظر بالأسباب والعوائق ومعالجتها بتشريعات وإجراءات تضمن للفعاليات القيام بواجباتها وممارسة سلطتها الحقيقية على الأنشطة الاقتصادية بمختلف قطاعاتها ومؤسساتها.

 

 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق