وزارة الصحة: تسجيل 63 إصابة جديدة بفيروس كورونا مايرفع عدد الإصابات المسجلة في سورية إلى 1188        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:09/08/2020 | SYR: 04:47 | 10/08/2020
الأرشيف اتصل بنا التحرير
Top Banner 2 UIC

Sama_banner_#1_7-19




IBTF_12-18




Sham Hotel







runnet20122




orient2015

 لهذه الأسباب ازدادت ساعات التقنين..
ماذا ترد وزارة النفط على الشق المتعلق بها وقد أصبح شماعة؟
12/12/2019      


 
 
 
 

سيرياستيبس:

بيّن مصدر مسؤول في وزارة الكهرباء، أن الحمولات على الشبكة الكهربائية زادت حالياً بنسبة 100 بالمئة في كل المناطق، مقارنة مع الأسبوعين الماضيين، حيث كانت زيادة الحمولات 50 بالمئة، لافتاً إلى أن ريف دمشق يعتبر أكثر برودة من بقية المناطق لذلك فإن الحمولة فيه أعلى من بقية المناطق حكماً.

 وبين المصدر أن وزارة الكهرباء كانت خلال الفترة الماضية تغطي نسبة جيدة من الكهرباء، وكانت كمية التوليد ثابتة، مضيفاً «أما اليوم مع برودة الطقس فأصبحنا نحقق بين 30 و40 بالمئة من الطلب الموجود وبالتالي فإن نسبة 60 بالمئة ستكون تقنيناً.

 ولفت إلى أن هناك بعض عنفات محطات التوليد متوقفة عن العمل حالياً مثل الدير علي وتشرين والناصرية، بسبب نقص الغاز، منوهاً بأنه عند وصول الغاز، سوف تقلع العنفات من جديد، مبيناً أن توقف هذه العنفات عن العمل يعتبر أحد أسباب زيادة ساعات التقنين، وأشار إلى أن وزارة النفط ترسل حالياً كميات قليلة من الغاز لوزارة الكهرباء، وبمجرد وصول الغاز سوف تتحسن الأمور.

 ونوّه بوجود أعمال على مدار الساعة تقوم بها وزارة النفط لتأمين الغاز للتوليد، «وفي أي لحظة من الممكن أن يقولوا لوزارة الكهرباء أنه خلال فترة محددة ستؤمن كمية من الغاز»، مشيراً إلى أن وزارة الكهرباء تترقب هذا الأمر، متمنياً أن تتحسن أمور الكهرباء في القريب العاجل، وتصل الكمية المطلوبة من الغاز قريباً

هامش: عند كل ردة فعل إعلامية لأسباب التقنين سيخرج مصدر غير معلوم من وزارة الكهرباء ويشير الى نقص الغاز وتأخر وصوله.. وهنا نسأل ألا تعرفون وضع البلد ألا تحصلون على أجوبة من وزارة النفط والثروة المعدنية لسبب تأخر صول الغاز الى المحطات ألستم فريقا واحدا ويتوجب عليكم الاتفاق على مصارحة الناس بالسبب كما هو وليس استغلال اي ظرف لإلقاء اللوم على وزارة أخرى.  في السنوات الأخيرة كنتم تسجلون النجاح في العمل بسبب العمل بروح الفريق لذلك غير مسموح رمي الأسباب دون شرح خاصة عندما يتعلق الامر بنقص الغاز لأن هناك واقع وأسباب حقيقية يجب شرحها للرأي العام وإلا كانت وزارة النفط قالت أيضا أن سبب نقص الغاز المنزلي هو التدفئة بسبب انقطاع الكهرباء الكثير

وللمناسبة التقنين في الكثير من الأماكن صار كابوساً؟

 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 

سورية الدولي الإسلامي





alarabieh insurance



Longus




CBS_2018


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس